الثلاثاء 11 ديسمبر 2018 الموافق 02 ربيع ثاني 1440 هـ

أهالي بلدة طعوم يطردون الشرعي في هيئة تحرير الشام (أبا اليقظان المصري)

19 ذو الحجة 1438 هـ


عدد الزيارات : 740
موقع على بصيرة

 

أفاد ناشطون أن أهالي بلدة طعوم بريف إدلب الشمالي قاموا بطرد الشرعي في هيئة تحرير الشام (أبا اليقظان المصري) من الجامع الذي خطب فيه الجمعة 17 ذو الحجة 1438هـ/ 8 أيلول 2017م، وذلك بعد أن فرض نفسه خطيباً بحماية مجموعة من المسلحين التابعين لهيئة تحرير الشام.

وخرج عدد من المصلين من المسجد عندما علموا أن أبا اليقظان سيخطب في الجامع، وكان أبو اليقظان قد تعرّض لمواقف شبيهة في عدد من جوامع ريف إدلب، حيث رفض الأهالي أن يكون خطيباً بهم.

ويذكر أن (أبا اليقظان) كان قد أفتى بقتل عناصر من حركة أحرار الشام رمياً بالرصاص، وقال: "أنا مسؤول يوم القيامة، تعال يوم القيامة وقل أبو اليقظان قال لي اضرب في الرأس".

 

لمعرفة المزيد حول شخصية "أبو القظان المصري" وتاريخه، اقرأ

مقال: "الكشف المبين عن أحوال المجاهيل المصريين"
 

 

إضافة تعليق جديد