الخميس 22 أكتوبر 2020 الموافق 05 ربيع اول 1442 هـ

ملفات وقضايا

شهادة أبي المثنى الجزائري: هيئة تحرير الشام لا تنصاع لشرع الله ولا تقبل بالمحاكم الشرعية

19 رجب 40 هـ


عدد الزيارات : 1190
رابط الفيديو: 

قال "أبو المثنى الجزائري" في تسجيل مرئي له بعنوان: كلمة الشيخ المهاجر "أبو المثنى الجزائري" حول أحداث الساحة السورية: إنّ هيئة تحرير الشام لا تلتزم بالمحاكم الشرعية، وتتعالى على شرع الله، وتعتدي على الفصائل بحجج باطلة.

وأضاف: بينما نحن منشغلون بالرباط على جبهة الراشدين وجبهة البحوث العلمية في مواجهة النصيريين إذا بهيئة تحرير الشام تقتحم على بيوتات المسلمين وأراضي المجاهدين بحجّة الردّة والخيانة والعمالة والفسق والفجور.

لقد عقدت محاكم شرعية كثيرة بين الفصائل وبين هيئة تحرير الشام؛ لكنها لا تنصاع لشرع الله. وفي القضية الأخيرة بين هيئة تحرير الشام وحركة نور الدين زنكي، اتهمت الهيئةُ حركةَ الزنكي بقتل عدد من عناصرها في منطقة تلعادة، ثم اتفق الطرفان على محكمة شرعية، وقد كان القاضي محسوبًا على هيئة تحرير الشام، وهو: (أنس عيروط) لكننا تفاجأنا باقتحام هيئة تحرير الشام مناطق الزنكي.

فبأيّ حقّ وفي أي دين وفي أي شريعة تتعالون على شرع الله، والله تعالى يقول: {فَإِن تَنَازَعْتُمْ فِي شَيْءٍ فَرُدُّوهُ إِلَى اللَّهِ وَالرَّسُولِ إِن كُنتُمْ تُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ} [النساء: 59].

ويقول: {وَمَا كَانَ لِمُؤْمِنٍ وَلَا مُؤْمِنَةٍ إِذَا قَضَى اللَّهُ وَرَسُولُهُ أَمْرًا أَن يَكُونَ لَهُمُ الْخِيَرَةُ مِنْ أَمْرِهِمْ وَمَن يَعْصِ اللَّهَ وَرَسُولَهُ فَقَدْ ضَلَّ ضَلَالًا مُّبِينًا} [الأحزاب: 36].

حتى أنّ الشرعي العام لفيلق الشام نشر بيانًا قال فيه: إنّ حركة الزنكي استجابت وامتثلت للقضاء، وكذلك فصيل (أنصار الدين) الذي كان وسيطًا بين الطرفين صرّحت بأن حركة نور الدين استجابت وامتثلت للمحكمة الشرعية.

وأضاف: والله الذي لا إله غيره هذا لا يذكرني إلا بما حصل من دولة البغدادي عام 2014 -وقد كنت وقتها وسيطًا في أكثر من حادثة، مثل: (حادثة الفوج 46، وحادثة فوج الشيخ سليمان، وحادثة الأتارب) وما كان من قيادات الدولة: (أبو علي الأنباري، وحاجي بكر، وأبو الأثير الحلبي) إلا أن قالوا لي: نحن دولة فكيف نجلس مع الجيش الحر في مجلس القضاء؟ في تكبّر وتعجرف وتعالي على شرع الله سبحانه وتعالى.

وأضاف مخاطبًا هيئة تحرير الشام: ما الفرق بينكم وبين تنظيم البغدادي؟ أنتم يا هيئة تحرير الشام قاتلتم دولة البغدادي لذات السبب وهو أنّها لم تقبل بشرع الله! لكنّكم اليوم تقومون بما قام به خوارج البغدادي، تستبيحون دماء المسلمين، وتقصفون بيوتات المسلمين!!

ثم وجّه رسالة لعناصر تحرير الشام: قائلًا: اتقوا الله في دماء المسلمين، اتقوا الله في ثورة المسلمين، اتقوا الله في جهاد المسلمين، واستمعو إلى حديث النبي صلى الله عليه وسلم: (كُلُّ الْمُسْلِمِ عَلَى الْمُسْلِمِ حَرَامٌ، دَمُهُ، وَمَالُهُ، وَعِرْضُهُ) رواه مسلم 32 - (2564)

فاتقوا الله اتقوا الله اتقوا الله {يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّمَا بَغْيُكُمْ عَلَىٰ أَنفُسِكُم مَّتَاعَ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا ثُمَّ إِلَيْنَا مَرْجِعُكُمْ فَنُنَبِّئُكُم بِمَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ} [يونس: 23].

وأضاف: وما دفعني للكلام هو سكوت كثير من مشايخ الساحة؛ فاتقوا الله يا أيها المشايخ: {وَإِذْ أَخَذَ اللَّهُ مِيثَاقَ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ لَتُبَيِّنُنَّهُ لِلنَّاسِ وَلَا تَكْتُمُونَهُ فَنَبَذُوهُ وَرَاءَ ظُهُورِهِمْ وَاشْتَرَوْا بِهِ ثَمَنًا قَلِيلًا فَبِئْسَ مَا يَشْتَرُونَ} [آل عمران: 187]

 

وتأتي أهمية هذه الشهادة في أنّها صادرة من شخص قريب من الهيئة تحرير الشام، ومطّلع على أعمالها، ويعرف قادتها، فقد كان فيما مضى منضمًّا لتنظيم جبهة النصرة في سوريا بصفته ضابطًا شرعيًا مكلفًا بالتجنيد. وقبل ذلك هو منتمٍ لتنظيم القاعدة، وسبق أن كان مكلّفًا من طرف القاعدة بمهمة تجنيد الشباب للالتحاق بتنظيم "القاعدة في بلاد الرافدين".

إضافة تعليق جديد