الاثنين 09 ديسمبر 2019 الموافق 11 ربيع ثاني 1441 هـ

بيانات ووثائق

مجلس شورى أهل العلم: التورع في قتال خوارج جند الأقصى مخالف للدين .. وقتالهم فرض

20 جمادي اول 1438 هـ


عدد الزيارات : 893
مجلس شورى أهل العلم

أصدر مجلس شورى أهل العلم في الشام بياناً بعنوان "حكم تحيز لواء الأقصى لتنظيم الدولة" ، أوضح من خلاله موقفه من جند الأقصى ولواء الأقصى المنشق عنه، وأنه يجب قتالهم لعدم امتثالهم للحق.

وحذّر المجلس -في بيانه- من أن التورع البادر في قتالهم -من قبل الفصائل المقاتلة في الشام -مخالف لدين الله تعالى ولإجماع المسلمين، مشدداً على أن عدم قتالهم يدل على جهل بفقه الجهاد وبفقه الواقع.

وبيّن المجلس أن الأصل عدم السماح لهم بالذهاب إلى الرقة، وفي حال السماح لهم فإنه يجب تجريدهم من جميع سلاحهم، وقتل رؤوس الفساد فيهم، وإعادة السلاح الذي نهبوه للكتائب المقاتلة عن طريق قضاء محايد.

وأكد البيان أن جند الأقصى ولواء الأقصى جزء من تنظيم الدولة، مورداً ممارساتهما في سفك الدماء والنهب والغدر وانتهاك الحرمات، داعياً إلى اتخاذ خطوات بحقهما.

وأوضح أن الواجب الشرعي هو استتابتهم إن أمكن مع رد الحقوق والمظالم لأصحابها، مشيرأً إلى أنهم لم يستجيبوا ولم يعودا للحق بعد بيانه. لذا فقد وجب قتالهم حتى يزول شرهم وتُكسر شوكتهم.

صورة البيان:

إضافة تعليق جديد