الجمعة 03 أبريل 2020 الموافق 09 شعبان 1441 هـ

بحوث ودراسات

الجهل بمدلول مصطلح العصمة من الناحية الفقهية ومدى تأثيره على الفكر التكفيري.. تأصيل وتطبيق

03 جمادي اول 1441 هـ


عدد الزيارات : 265
نوره مسلم المحامدي

 

يعتمد أصحاب الفكر التكفيري في عمليات الاغتيالات والتفجير والتدمير والاختطاف على (إهدار دم) مخالفيهم بعد وصفهم بالكفر؛ بسبب جهلهم وجهل أتباعهم بمدلول (العصمة) من الناحية الشرعية تأصيلًا وتطبيقًا.

وهذا البحث يبيّن معنى (عصمة الدماء)، ومستندها الشرعي، وأثر الجهل بمدلول هذا المصطلح على الفكر التكفيري وما ينتج عنه.

 

خطة البحث:

يتكون هذا البحث من تمهيد وثلاثة مباحث وخاتمة

 

المبحث الأول: التعريف بمفردات الموضوع، وفيه ثلاثة مطالب:

  • المطلب الأول: تعريف الجهل لغة واصطلاحاً وأنواعه.
  • المطلب الثاني: تعريف العصمة لغة واصطلاحاً وأنواعها.
  • المطلب الثالث: أساس العصمة في الشريعة.

 

المبحث الثاني: أصناف المعصومين، وفيه أربعة مطالب:

  • المطلب الأول: المعصوم بعينه (ذاتي) والأدلة الدالة على عصمته.
  • المطلب الثاني: الأمور التي تنقض عصمته.
  • المطلب الثالث: المعصوم لغيره (عرضي) والأدلة الدالة على عصمته.
  • المطلب الرابع: الأمور التي تنقض عصمته.

 

المبحث الثالث: مدى استغلال التكفيريين لهذا الجهل عند الشباب.

 

المبحث الرابع: الأثر المترتب على الجهل بمدلول العصمة.

 

الخاتمة: وفيها أهم النتائج والتوصيات.


لتحميل البحث بصيغة PDF .. اضغط هنا


اقرأ أيضاً.. الغلو في الدين ومجاوزة الوسطية

ملف للتنزيل: 

إضافة تعليق جديد