الاثنين 21 أكتوبر 2019 الموافق 21 صفر 1441 هـ

بحوث ودراسات

الآثار الاجتماعية لفكر الغلو والتطرف في السياق السوري

الآثار الاجتماعية لفكر الغلو والتطرف في السياق السوري - مناطق الشمال المحررة نموذجًا

07 صفر 1441 هـ


عدد الزيارات : 123
رغداء زيدان

 

يعيش الشَّمال السُّوريّ المحرّر حالة من عدم الاستقرار منذ سنوات، وقد أدَّت سنوات الحرب بالإضافة إلى سيطرة بعض تنظيمات التَّطرُّف على المنطقة إلى ظهور بعض المظاهر الَّتي يمكن تفسيرها على أنَّها دلائل على انتشار فكر الغلوّ والتَّطرُّف في المنطقة. ومن هنا تبحث الدّراسة تقديمَ وصف لتلك المظاهر ودراسة آثارها على المجتمع، خاصّة النّساء، ومدى عمق هذه التغيرات، وارتباطها بمدى تجذُر فكر الغلوّ والتَّطرُّف بين النَّاس، بسبب حالة الحرب المستمرّة من جهة، ووجود بعض التَّنظيمات المتطرّفة المسيطرة على المنطقة من جهة أخرى.

ابتدأت الورقة بتقديم مدخل معرفي يبحث تعريف الغلوّ والتَّطرُّف، وأسباب انتشاره في سورية، ثم ركّزت على تقديم وصفٍ واقعيٍّ لانتشار التطرّف ومظاهره في الشَّمال السُّوريّ (أي إدلب ومناطق درع الفرات وغصن الزيتون)، إضافة إلى تبيين الآثار الاجتماعيَّة للغلوّ وفكره في الشّمال السّوريّ، لتختتم الورقة بتقديم توصياتٍ عمليّة ومخرجاتٍ معرفيّة متعلّقة بموضوع البحث.

وتظهر أهميّة الدراسة من خلال اعتماد الباحثة على المقابلات المباشرة الشخصيّة، إضافة إلى قيامها باستبيانات خاصّة بالنساء القاطنات في منطقة الدراسة.

محتويات البحث:

  • المقدّمة، وفيها: بيان حدود ومنهج الدراسة وصعوباتها وخطتها.
  • مدخل حول الغلو والتَّطرُّف، وأسباب انتشاره في سورية.
  • وصف واقع انتشار فكر الغلو ومظاهره في الشَّمال السُّوري.
  • الآثار الاجتماعيَّة لفكر الغلو في الشَّمال السُّوري.
  • الخاتمة والتوصيات.

لتحميل البحث بصيغة PDF .. اضغط هنا

ملف للتنزيل: 

إضافة تعليق جديد